الرئيسية /ريادة : المزيج التسويقي الناجح؟
13 يوليو، 2020

المزيج التسويقي الناجح؟

تعريف المزيج التسويقي ونشأته

يرتبط مصطلح المزيج التسويقي بمنظومة وضعها إي. جيروم مكارثي (بالإنجليزية: E. Jerome McCarthy’s) مكوّنة من أربعة عناصر تسويقية:

(المنتَج، السعر، التوزيع، الترويج)، المصممة لتطوير الاستراتيجية التسويقية، وزيادة فاعليّتها.

وكل واحدٍ من هذه العناصر يشكل محوراً يمكن التركيز عليه وتعديله حسب الخطة التسويقية للشركة ونتائج المبيعات وآراء المستَخدِمين،

فمدراء التسويق لهم أن يتحكّموا في هذه العناصر بزيادة تركيز إحداها، فتُخصّص التكاليف لها وترتكز حملات الدعاية على ترويجها للمجتمع،

والتأكيد عليها، لقياس مدى تأثيرها في الجمهور، وقراراته الشرائية لاحقاً.

إن الغرض من التسويق هو جعل العميل المحتمل على دراية ووعي بوجود المنتج في الأسواق وبمزاياه المعلن عنها،

حتى وإن لم يقم بعد بشراء المنتج وتجربته، وبالتالي في تغيير مستوى التركيز في الإعلانات على أحد عناصر المزيج التسويقي،

كتقليل السعر، أو زيادة التوزيع، أو تحسين مزايا المنتج وتطويره، كل تلك الآليات ستساهم في جذب المستهلكين وتنبيههم لمزايا جديدة

قد لا تتوفر في منتجات المنافسين، لذلك فإن عملية التركيز على عنصر من عناصر المزيج التسويقي، وإعطائه أولويةً عن سواه،

تتم مسبقاً عند التخطيط لإنتاج المنتج، وتعاد عند مراجعة مبيعات المنتج وآراء المستهلِكين عنه.

المنتج Product

هنا يتم قياس المنتج على رغبات العملاء واحتياجاتهم، بمعنى أنه من المهم، في هذه النقطة، معرفة ما يقدمه المنتج بالفعل، وما يريده العملاء منه؟ ما هي الميزات التي تميز هذا المنتج عن غيره؟ وما هي تلك التي الميزات التي يجب أن تكون موجودة فيه ولكنه يخلو منها؟

وأيضًا: هل هناك ميزات في المنتج لن يستخدمها العميل؟ وهل هي مكلفة؟ ناهيك عن أنه من المهم معرفة كيفية استخدام العملاء هذه المزايا وطرق الاستفادة منها.

باختصار: المهم هنا هو التأكد من أن المنتج مثالي تمامًا بالنسبة للعملاء، وأنه يلبي كل احتياجاتهم وإلا فلن تكون بهم حاجة إليه.

المكان Place

مكان عرض المنتج أحد العوامل الحاسمة في نجاح تسويقه أو فشله، فمن المهم أن نتأكد من أنه معروض في المكان المناسب،

والمكان المناسب هنا هو ذاك المكان الذي يراه العملاء فيه على أحسن وجه، وبكثافة أيضًا.

بالطبع يتم أخذ هذه المسألة في الاعتبار عند وضع الخطة التسويقية للمنتج أو العلامة التجارية،

كما أنه ليس من الصواب الاعتماد على جودة المنتج وحدها وإهمال مكان عرضه،

فربما يؤدي ذلك إلى الفشل الذريع، فمكان الوصول إلى المنتج وطرق توزيعه مسألة محورية في هذا الصدد.

السعر Price

مسألة التسعير أكثر المسائل حساسية في المزيج التسويقي برمته تقريبًا؛ فهي تتعلق مباشرة بدفع الأموال، كما أن الأخطاء فيها عادة ما تكون كارثية، ومن الأخطاء الشائعة هنا هو تخفيض سعر المنتج على أمل رفع معدلات انتشاره، في حين أن هذا لن يؤدي إلا إلى شك المستهلكين المحتملين في جودة المنتج.

ومن هنا فإن مسألة التسعير يجب أن يتم إمعان النظر والتفكير فيها مليًا، والمهم أن يتأكد المسوقون من أن السعر الذي تم وضعه للمنتج يتناسب مع جودته ومدى ما يقدمه للمستهلك من خدمات، هذا من جهة، وأن يكون متناسبًا مع قدرة الشريحة المستهدفة من الناحية المالية.

الدعاية Promotion

ليس من المؤمل أن يُكتب لمنتج ما النجاح ما لم تكن هناك جهود ترويجية ودعائية ممنهجة ومنظمة له، ومن المهم، في هذا الإطار، أن يفكر المسوقون في الرسالة التسويقية التي يريدون إيصالها من خلال هذه الحملة الترويجية أو تلك، ومن وصولها إلى الجمهور المستهدف على النحو الصحيح.

ومن نافل القول إن الدعاية هي الجسر الذي يعبر المنتج من خلاله إلى المستهلك، وغياب هذا الجسر/ تلك القناة يعني أن المنتج لن يبرح مكانه في مخازن الشركة.

اترك تعليق